يُعد الشمع أو الحلاوة من إحدى أساليب التخلص من الشعر الزائد في مختلف مناطق الجسم بما فيها المناطق الحساسة،[١] حيث يوجد العديد من الطرق لتخفيف الألم عند إزالة شعر المناطق الحساسة عند اعتماد إحدى هذه الطرق للتنظيف، بالإضافة لوجود نصائح للحد منه بعد الانتهاء من الجلسة، وهذا ما سنتعرف عليه بالتفصيل من خلال المقال الآتي:



طرق لتخفيف الألم عند إزالة شعر المناطق الحساسة

تُعد إزالة الشعر من المناطق الحساسة أمرًا مهمًا وواحدًا من طرق العناية بالنظافة الشخصية، ويُمكن الشعور بالألم عند اعتماد الشمع أو السكر لإزالة شعر المنطقة، وفي ما يأتي توضيح لعدد من الإرشادات التي يُمكن من خلالها التخفيف من شدة الألم:[٢][٣]

1. استخدام المقشر

يتوجب تقشير منطقة البكيني قبل إزالة الشعر بالشمع أو الحلاوة، إذ تُساهم هذه العملية في تسريع انتزاع الشعرة وليس التخلص من الجلد الميت فقط.[٣]


2. المُباعدة ما بين جلسات التنظيف

يتوجب الانتظار حتى ينمو الشعر جيدًا في المنطقة بحيث يكون بطول 2.5 سنتمترًا على الأقل، حيث يكون الألم مُضاعفًا في حال كان الشعر طويًلا، أما في حال كان قصيرًا فلن تتمكن من إزالة الشعر والتخلص منه تمامًا.[٣]


3. تجنب تناول بعض العقاقير الطبية

يوجد عدد من الأدوية التي تزيد من حساسية البشرة ويُفضل تجنبها قبل جلسة التنظيف ومنها: الإيزوتريتنون (Isotretinoin)، والتريتينوين (Tretinoin)، لذلك بدلًا من التوقف عن تناول تلك الأدوية يُفضل اعتماد طريقة أخرى لإزالة الشعر في مثل هذه الحالة.[٣]


4. اختيار الوقت المناسب

يكون الجسم أكثر حساسية للشعور بالألم قُبيل بدء الدورة الشهرية، لذلك يُنصح بعمل الجلسة بعد انتهائها وخلال 3 - 4 أيام من ذلك بحيث ترتفع مقاومة الألم عند النساء.[٣]


5. العمل بسرعة

يتوجب السرعة في العمل لضمان الشعور بأقل ما يُمكن من الألم، بالإضافة لضرورة شد الجلد وتثبيته خلال إزالة الشمع أو الحلاوة.[٣]


6. تناول مُسكنات الألم

يُمكن تناول مُسكنات الألم غير الموصوفة طبيًا قبل بنصف ساعة من البدء للتخفيف من الشعور بالألم وليس منعه تمامًا، ومنها الإيبوبروفين (Ibuprofen).[٣]


7. اتباع بعض النصائح

التي تتمثل في كل من:

  • استخدام شرائط الشمع لتنظيف المناطق الحساسة بدلًا من الشمع السائل وذلك لكونها مخصصة لها مما يسهل خروج الشعرة دون الشعور بالألم.[٣]
  • وضع اليد أو الإصبع مُباشرة على مكان إزالة الشعر بعد انتزاع الشمع أو الحلاوة وذلك بهدف تحويل انتباه الجسم عن الألم.[٣]
  • الاسترخاء قدر الإمكان خلال جلسة التنظيف، مع ضرورة أخذ نفس عميق خلال إزالة الشعر للحد من الشعور بالألم.[٣]


نصائح للحد من الألم بعد إزالة الشعر من المناطق الحساسة

بالإضافة لوجود طرق لتخفيف الألم عند إزالة شعر المناطق الحساسة سواء بالحلاوة أو الشمع، فهناك أيضًا عدد من النصائح للتخفيف منه بعد تنظيف هذه المناطق من الشعر، وهي كما يأتي:[٤][٥]

  • وضع الكمادات الباردة أو الاستحمام بالماء البارد للحد من التهيج.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة لتجنب الاحتكاك.
  • الامتناع عن ممارسة الأنشطة التي تتطلب الجهد الكبير خلال أول 24 ساعة من العملية، وذلك لأن التعرق قد يُهيج الجلد.
  • ترطيب الجلد باستخدام أحد الزيوت أو المواد الطبيعية ومنها جل الألوفيرا.[١]
  • تجنب الاستحمام أو الغطس بالماء الساخن.[١]

المراجع

  1. ^ أ ب ت Diana Yerkes (2-6-2021), "How to Care for Your Skin After Sugaring", wikihow, Retrieved 30/12/2021. Edited.
  2. "Soothing trick “Antistress”", sugaringfactory. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر HALLIE GOULD , "11 Ways to Make a Bikini Wax Less Painful, According to Experts", byrdie. Edited.
  4. "How to Treat and Prevent Bumps After Waxing", healthline. Edited.
  5. "12 Ways To Deal With Waxing Pain by Making It Less Torturous", urbancompany, 30/12/2021. Edited.